رواية معجزات القدر بارت 3& 4

عام   نونا مصرية منذ 2 سنوات و 11 شهور 702

جميع الحقوق محفوظة لمؤلفة الرواية



 



شيماء



 



مزيد من رواياتها الشيقة زوروا صفحتها على الفيس

 



https://www.facebook.com/Riwayatlove





البآرت التالت::

دخل شيومين برفقة صاحب المحل قائلاً:: سانباي لقد أحضرته

تاو::حسنا تفضل بالجلوس

جلس شيومين مع إبتسامة, نظر إليه تاو باستغراب قائلاً:: هل تريد أن أحضر لك فنجان قهوة؟

شيومين بخجل:: آنيا سنباي ما الذي تقوله؟ لكن لا بأس بكوب من الماء أشعر بالعطش☺

وقف تاو من مكتبه قائلاً:: أنا لا أعلم كيف نجحت بإختبار كلية الشرطة أنت عمدة الأغبياء

شيومين:: أوه سانباي ما الذي فعلته؟

تاو:: ما الذي فعلته؟ ألم تدرك ما الذي فعلته حتى الآن؟

شيومين:: آني

تاو بعصبية:: إذا جلست أنت هنا أين سيجلس هذا الشخص ( ثم أشار إلى صاحب المحل )

شيومين بحيرة:: أوه دي فهمت يمكنه الجلوس على مكتبك إن الحل بسيط

حاول تاو كتم غضبه لكنه لم يستطع فشنق على شيومين ورماه خارج المكتب قائلاً:: أنا لا أعمل مع الأغبياء

ظل شيومين يطرق الباب قائلاً:: سانباي, سانباي آخخ كم نفسه ضيق لم يرضى إعطائي كوب ماء.

تاو:: إجلس هنا سيد ( ثم نظر إلى الملف الذي أمامه) وأتمم:: جون سوك

جون سوك:: ديه هل إعترف العامل بخطأه؟

تاو:: أي خطاً؟

جون سوك:: لقد قام بسرقة متجري

تاو:: كيف يكون متجرك و وتائق المتجر بإسم شخص آخر

جون سوك:: أوه ديه إنه لأخ زوجتي

تاو:: حقاً لكن لما لا يديره بنفسه؟

جون سوك:: لأنه يعيش بكندا وكلفني بإدارته

تاو:: أوه جيد إذا أخبرني أين كنت في الساعة الحادية والنصف

جون سوك:: كنت أتمشى بجانب نهر الهان

تاو:: تتمشى وفي جو متلج

جون سوك:: أوه ديه فأنا أحب ذلك

تاو:: هل هناك من يأكد كلامك؟

جون سوك:: هل أعتبر هذا تحقيقاً

تاو:: هذا ليس من شأنك فقط أجب على السؤال

جوك سوك:: ليس هناك أحد لكن هل تشك بأنني قمت بسرقة متجري؟

تاو:: أنا لم أقل هذا وأيضاً إنه ليس متجرك

جون سوك:: ديه لكن فأنا أعتبره كذلك

تاو:: أوه جيد لقد قلت أنك كنت تتجول قرب نهر الهان

جون سوك:: ديه

لف تاو الحاسوب أمامه قائلاً:: لكن من هذا الرجل الذي كان يقف أمام بوابة المتجر!؟

جون سوك:: أوه ذلك ليس أنا

تاو:: لكن من قال أنه أنت

جون سوك:: أوه!؟

تاو:: لقد إعترفت لتو بكل شيء وبسهولة

جون سوك:: بوه!؟ إعترفت بماذا؟

تاو:: بأنك الشخص الذي إلتقطته كمرة المراقبة وأنك أنت من قمت بإختلاس الأموال من المتجر ولفقت التهمة لخادمك

جون سوك:: ماذا هل قلت كل هذا؟

تاو:: هل تتغاب علي أم ماذا؟

جون سوك:: أنا لا أفهم ما الذي تقوله؟

تاو بغضب:: أنا لقد تساهلت معك كثيراً وأنت بدأت تغضبني هيا أخبرني ما الذي جرى ليلة البارحة؟

جون سوك:: لم يحدث شيء

تاو:: أنظر أرآيت هذه العصا إن لم تخبرني بكل شيء وحالاً ستتمدد على كل ضلع من جسمك

جون سوك:: ماذا!؟

تاو:: هيا صبري بدأ ينفذ

جون سوك:: أوه سأخبرك بكل شيء إهدئ أرجوك

تاو:: حسناً هيا تكلم

جون سوك:: لقد خسرت نقودي في القمار وتدينت من شخص ما بالفائدة لذلك فكرت بسرقة خزنة المتجر, لكن عند خروجي من هناك لمحت تايكون ( الخادم ) يدخل هناك فإتصلت بالشرطة وألفقت له التهمة

تاو:: أوه ذكي لكنك تغابيت بأمر الكمرة

جون سوك:: ديه

نادى تاو على شيومين....

شيومين:: ديه سانباي

تاو:: خد هذا إلى السجن

شيومين:: ماذا إنه الضحية سيدي

تاو:: لم يعد كذلك هيا خده بسرعة

شيومين:: أمرك سنباي

في صباح اليوم التالي إستيقظت يونا بنشاط أخدت حماماً وغيرت ثيابها وتوجهت لغرفة جدتها

يونا:: هالموني هالموني إستيقظي هيا

الجدة:: ما الذي تريدين أيتها المزعجة؟

يونا:: إريد توديعك

الجدة:: ألا يمكنك الإنتظار حتى أستيقظ من النوم

يونا:: سوف يفوتني القطار

الجدة:: حسناً إعتني بنفسك جيداً ياه لا ترافقي شباناً سيئين

يونا:: هالموني لا تقلقي سوف أعود إليك بعد أن أصبح سيدة ناجحة

الجدة:: بالتوفيق صغيرتي

قبلت يونا يدها قائلاً:: سأذهب الآن إنتبهي إلى نفسك

مسحت الجدة على رأسها قائلة:: وأنت أيضاً عزيزتي☺

خرجت يونا من المنزل وتوجهت إلى محطة القطار, جلست تنتظر هناك لثواني وعندما آتى القطار بدأت تنظر إليه ونظرات الخوف تسيطر عليها

يونا مع نفسها:: يااه يونا ما بك لقد أصبحت في الخامسة والعشرين ومازلت تخافين من القطار  آني يجب أن أتغلب على هذا يونا فايتينغ

أغمضت عينيها وصعدت على متن القطار, ظلت واقفة وهي مغمضت عينيها بخوف وعندما إنطلقت صافرة القطار صرخت بأعلى صوتها قائلة:: أنيييييي

إلتف إليها جميع الركاب, فتحت عينيها وإلتفت باستغراب يميناً وشمالاً ثم نزلت بسرعة من هناك

يونا:: يا إلهي لما أنا الوحيدة في هذا العالم التي آخاف من القطار ماذا سأفعل الآن بفف علي الذهاب بالحافلة فهذا أفضل

بينما تاو يجلس بمكتبه بهدوء دخل عليه شيومين كالصاعقة

تاو:: ألا تعرف طرق الباب

شيومين:: ليس لدي وقت لذلك

تاو:: بووه!؟

شيومين:: لقد وجدنا جثة أمام مصنع مهجور خارج المدينة

وقف تاو من مكتبه قائلاً:: ماذا؟ هيا دعنا نذهب إلى هناك بسرعة

شيومين:: ديه سنباي

إلتف تاو إليه باستغراب قائلاً:: ما الذي تفعله الأن؟

شيومين:: أوه قلت أن هذه القهوة ستترك هنا حتى تفسد لما لا أشربها

تاو:: هل هذا وقت شرب القهوة

شيومين:: أوه لا أعتقد ذلك دعنا نذهب

تاو:: مغفل أحمق

صعد تاو السيارة مع فريق عمله وتوجها إلى عين المكان

تاو:: هل تحققتم من هوية الجثة؟

الشرطي:: أه ديه إنه يدعى كيم مون وو يبلغ من العمر خمسين سنة ويعيش وحيداً بدون أبناء أو زوجة

تاو:: ما هو عمله؟

الشرطي:: لانعلم بعد

تاو:: كيف لا تعلم بعد هل تعتبر نفسك شرطياً الآن؟

الشرطي:: أسف كاب

ظل تاو ينظر إلى الجثة بتمعن وبتركيز لثواني, إقترب منها فلاحظ أن عنقها يحمل أثار عضة

تاو:: شيومين تعال هنا

شيومين:: ديه سنباي

تاو:: أنظر إلى رقبة الجثة

نظر شيومين فتوسعت عيناه قائلاً:: أوه مصاص دماء

تاو:: ماهذا الهراء؟

شيومين:: إن هذه عضة مصاصي الدماء هيا دعنا نهرب من هنا سنباي

تاو:: يبدو أن التلفاز زادتك غباءاً

شيومين:: لكن أليست هذه عضة مصاصي الدماء!؟

تاو:: يبدو كذلك

شيومين:: أرآيت فالقاتل مصاص دماء

تاو:: هل أنت مجنون؟ هل لمصاصي الدماء وجود بهذا العالم, على أي حال الطبيب الشرعي سيخبرنا ما سبب هذه العضة

إنتهى البآرت.....



البآرت الرابع::

عند وصول يونا إلى سيؤول نزلت من الحافلة وهي تستنشق الهواء قائلة:: هاااه إن جو سيؤول منعش

بعدها أوقفت سيارة أجرة, صعدت على متنها قائلة:: أجاشي خدني إلى محطة KBS

السائق:: ديه أنستي

عند وصولها وقفت إنبهاراً تنظر إلى مبنى KBS العالي والأنيق مظهره

يونا:: أمو! أنا سأعمل في هذا المكان واااو لا أصدق

قامت بتعديل شعرها وإستقامت مشيتها وبعد تقدمها ببعض خطوات إلتوى كاحلها

يونا:: آخخ بويااا يبدو أن أحد تبعني بنظره حتى كدت أسقط بفف

في قسم الشرطة

تاو مع فريق التحقيق: أنت تحقق ما الذي فعله الضحية ليلة البارحة واي مكان كانت متواجد فيه وإذا كان إلتقى بشخص ما وأنت إعرف ما هو نوع عمله آه إسئل بعض السجناء عنه فربما قد يكون تاجر مخدرات أو ما شابه

المحققون بصوت واحد:: ديه سنباي

شيومين:: سنباي لا يمكن لمصاص دماء أن يقتل تاجر مخدرات

تاو:: ويه!؟

شيومين:: لأن مصاصي الدماء لا يتعاطون المخدرات

تاو:: أخخ ما فضلات الكلاب هذه إغلق فمك وإذهب لإحضار تقرير الطب الشرعي إذا إكتمل

شيومين: لا إنه لم يجهز بعد

تاو:: وكيف علمت!؟

شيومين:: لقد ذهبت إلى هناك منذ وهلة

تاو:: لكن ألم تقل أنك ذاهب إلى الحمام!!

شيومين:: ديه ذهبت وبعد ذلك مررت به

تاو:: حسناً هيا أغرب عن وجهي

شيومين:: لماذا؟

تاو باستهزاء:: لأنني خائف من أن ألد إبناً يشبهك

شيومين:: أوه هل أنت حامل سنباي

تاو:: ديه أنا في الشهر التالث

شيومين:: أومو ومن تكون أمه سنباي!؟

تاو:: الغبية التي ولدت أحمق مثلك

شيومين:: أوه أوماه سنباي هل خنت آبي مع أمي

تاو:: يا إلهي ما صنف هذا الفتى هل أنت حقاً بكامل قواك العقلية

شيومين:: لا أنا أملك عقلاً واحداً فقط

حمل تاو ثمتالاً من على مكتبه وصوبه نحو تاو قائلاً بغضب:: يااى أخرج وإلا سأضربك ضر بة واحدة تطرحك أرضاً أمامي

شيومين::  اوه اراسو انا ذاهب

بعد خروج شيومين من المكتب استرخى تاو على الكرسي وتنهد بقوة ، دخل عليه شيومين مجدداً

شيومين:: سنباي

تاو::ياه ما الذي عاد بك إلى هنا أخرج حالاً

شيومين:: لدي سؤال واحد فقط وإنه يزعجني جداً

تاو:: ما هو!؟

شيومين:: هل أمي هي والدة ذلك الطفل الذي ببطنك؟؟

تاو:: صبراَ يا إلهي صبراَ هيا

أخرج وإلا سأقتلك بيدي

شيومين بهمس:: أخبرني وأعدك بأنني لن أخبر أحداً إنه سر

رمى تاو بذلك التمثال باتجاه شيومين لكنه لم يصبه فقط حمل نفسه وخرج

تاو:: يا إلهي سأجن كيف يمكن أن يصبح قائد المحققين في المستقبل إن البلاد في طريق الضياع ب_ب

دخلت يونا إلى المبنى متجهة ٱلى مكان الإستقبال قائلة:: أنيوهاسيو أنا يونا المتدربة الجديدة هنا

الموظفة:: ديه  اذهبي إلى ذلك المكتب هناك

يونا:: كامسامنيدا

اتجهت بعد ذلك إلى مكتب المدير إستأذنت ودخلت

المدير::من أنتِ ؟

يونا:: مرحباً أنا المتدربة الجديدة يونا

المدير::آه أنت القادمة من جزيرة جيجو

يونا:: ديه سجانغ نيم

المدير:: آه جيد ستكون مهمتك نقل الآخبار والآحداث من مركز الشرطة

يونا:: عفواً لكن أنا أتيت هنا لكي أصبح مراسلة

المدير:: مراسلة دفعة واحدة

يونا:: أجل لما لا ما العيب في ذلك

المدير:: العيب أنك مازلت متدربة لا تعرفين شيئاً بمجال الصحافة أو الإعلام

يونا:: سأتعلم

المدير:: هذا ما كنت أريد توضيحه لك منذ البداية ،عليك الآن أن تتدربي لمدة شهر أو شهرين وبعد ذلك سنححد الوظيفة المناسبة لك

يونا:: اراسو

المدير:: ستكون وظيفتك الحالية نقل أخبار الجرائم أو القضايا التي تنعرض على مركز الشرطة

يونا:: هل تعني أن أصبح جاسوسة

المدير:: أجل يجب أخد المعلومات بتفاصيلها من الشرطة وتنقلينها إلينا لكي نعرضها بنشرة أخبارنا ا ليومية

يونا:: حسنا هذا سهل للغاية

الرئيس مع نفسه:: "لا تعلم أن أي موظف ذهب إلى هناك يقدم استقالته فوراَ

يونا:: آوه ما بك سجانغ نيم؟

الرئيس:: لاشيء فقط شردت قليلاَ على العموم إذهبي إلى هناك

يونا::أوه علي ان أضع حقائبي بمكان ما

الرئيس:: اه تفضلي

يونا:: ما هذا؟

الرئيس:: إنه مفتاح منزلك

يونا::  منزلي!؟ أي منزل؟

الرئيس:: المنزل الذي ستقيمين فيه إنه بالقرب من مركز الشرطة

يونا:: أوه حقاً  كمسامنيدا تشومال كمسامنيدا

أخدت يونا المفتاح وخرجت من المحطة وهي بقمة السعادة ،إستقلت الحافلة وتوجهت إلى المنزل مباشرة ، عند دخولها إلى البناية تصادفت مع شخص ما في المصعد

يونا:: ☺ مرحباً أنا جارتكم الجديدة أدعى يونا أنت تعيش هنا صحيح!!؟

ظل ذلك الشخص صامتاً ينظر إليها ببرودة وهي لم تتوقف عن الكلام ......

وقف المصعد عند الطابق الرابع ونزلا سوياَ ،فتح الشخص باب منزله نظرت يونا إلى رقم باب منزلها قائلة::ياااه نحن قرب بعضنا فمنزلك مجاور لمنزلي أوه أتمنى أن نكون جيراناً جيدين

نظر إليها باستهزاء ودخل

يونا مع ابتسامة غبية:: آنيووووونغ  إنه خجول للغاية

فتحت الباب ودخلت ....

يونا وهي تنظر إلى المنزل:: ديباااك يا له من منزل رائع لكنه ينقصه بعض التنظيف لا يهم سأجعله براقاً في أقل من ساعة

رفعت يدين القميص إلى المرفقين وإتجهت إلى التلفاز ،شغلت أغاني بموسيقى صاخبة (اغاني بيغ بانغ ) ثم بدأت بالتنظيف تارتاَ تتزلق على الصابون الذي بالأرض ثم تضحك بصوت عالي وتارتاً تمسك المكنسة على شكل مكرفون وتبدأ بالغناء

الشخص الذي بالمنزل المجاور أخد حماماً وتوجه إلى غرفته لكي يأخد قسطاً من الراحة، عندما وضع رأسه بالوسادة سمع أصوات صاخبة وضحكاتٍ تتعالى إستقام جالساً بغضب

الشخص:: من هذا الغبي الذي يحاول إزعاجي بوقت راحتي سيندم على هذا

قام بغضب وخرج من المنزل ...

الشخص:: هااه إنه آتٍ من منزل المزعجة التي قابلتها منذ وهلة

طرق على بابها بقوة .....

فتحت له يونا ووجهها ملطخ بالصابون وتحمل مكنسة بيدها....

نظر إليها ذلك الشخص باستغراب

يونا:: أوه انت شاب المصعد أتيت لتساعدني أليس كذلك

الشخص:: بووه!؟ أنا...

قاطعته يونا قائلة:: أعلم نحن أيضاً في جزيرة جيجو نقوم بمساعدة الجيران الجدد في التنظيف ونقل الأمتعة ههه ديه أنا من جزيرة جيجو يبدو علي أنني فتاة من سيؤول صحيح كل صديقات يقلن ذلـ....

قاطعهاصراخ ذلك الشخص قائلاَ:: أصمتـــي

يونا:: أوه مابك؟

الشخص:: أنا لم أتي هنا لأساعدك وأيضاَ لا يهمني من تكونني إخفضي تلك الموسيقى المزعجة ومن ضحكاتك الغبية هل أنت مجنونة هاه لم آرى شخصاً يضحك مع نفسه بهذه الطريقة السخيفة "غادر بعد انتهاء جملته"

يونا:: ما هذا!؟ يبدو أنه شخص مخبول

إنتهى البارت.......



إضافه رد جديد
مجموع التعليقات (0)